إطلاق الوثيقة الوطنية لتفعيل دور المرأة السياسي في الأحزاب

0

بعد أن طلقت جمعية لبنانيون الوثيقة الوطنية لتفعيل دور المرأة في الأحزاب السياسية، كتبت صحيفة اللواء بتاريخ 30 – 9 – 2015:

انطلاقاً من الإقرار بأن المرأة هي نصف المجتمع وأن مستقبل الأمم لا يُبنى بدون الاستفادة من كافة الطاقات الكامنة فيها سواء الرجال أو النساء للعب دور مركزي في الحياة بكل ابعادها (السياسية والاجتماعية والثقافية والعلمية..) لما فيه خيرها وتطورها.
وبما ان الأحزاب السياسية في لبنان هي التي تحدد وترشح الأشخاص لتولي المناصب والمواقع الحزبية والوطنية الحسّاسة كان لزاماً لتفعيل دور المرأة في السياسة البدء من العنصر النسائي في هذه الأحزاب فقامت جمعية «لبنانيون» بدعوة ممثلات عن أبرز الأحزاب اللبنانية (حركة أمل – التقدمي الاشتراكي – حزب الكتائب – تيّار المردة – حزب الله – حزب القوات اللبنانية – تيّار المستقبل – الجماعة الإسلامية – التيار الوطني الحر) إلى مؤتمر عقد في نادي الصحافة عام 2013 واستكملت بسلسلة اجتماعات شهرية على مدى شهرين تمّ خلالها عرض المشاكل التي تواجهها النساء داخل احزابهن كذلك تناقشنا حول قضايا وطنية نسائية انطلاقاً من طبيعة عملهن ووجودهن وتأثيرهن داخل الأحزاب ورؤيتهن حول نقاط القوة أو الضعف.

NAJY_7813

NAJY_7814
شكلت هذه اللقاءات فرصة للتعارف والتقارب الإيجابي واتسمت بالصراحة والوضوح والانفتاح والجدية وحسن الاستماع والتقبل.
اثمرت هذه اللقاءات وضع وثيقة تفاهم مشتركة هدفها تظهير أهمية المشاركة النسائية في الحياة السياسية في لبنان وضرورة تفعيلها، إزاء الواقع الحالي الذي تغلّب فيه من تهميش، وتحجيم وعدم الاستفادة الفعلية من الطاقات الموجودة والمؤهلة للعب دور مركزي في الحياة السياسية والوطنية العامة، حيث وقعت جميع الأحزاب على بنود الوثيقة.
وأكدت رئيسة جمعية لبنانيون نادين ضاهر انهم اختاروا المرأة في السياسة ليس فقط انطلاقاً من ايماننا بمبدأ الديمقراطية والمساواة والذي يُنتهك في لبنان من جوانب عدّة، إنما ايماناً منا بأن لدى المرأة المستترة في السياسة عندنا القدرة على احداث الصدمة الإيجابية التي يحتاجها المجتمع للخروج من الدوامة.

المصدر: اللواء

Share.

About Author