الصحة النفسية مش جريمة… والعلاج نعمة

0

في اليوم العالمي للصحة النفسية، نكتشف كم أن المجتمع اللبناني ما زال غير قادر على التأقلم مع فكرة الصحة النفسية، لأنه يصنف كل شخص يخضع لعلاج نفسي في خانة الجنون.

والمؤسف أن الأشخاص الذين يشعرون برغبة أو حاجة في القيام بعلاج نفسي يصبحون متهمين بالجنون، فيتراجعون عندها على حساب صحتهم النفسية وقدرتهم على التأقلم مع الأمور.

بئس هذا الزمن الذي يصور الصحة النفسية على أنها جنون، ويحرم من هم فعلا بحاجة إليها منها. تشير الدراسات إلى أن لبنان أكثر من أي بلد عربي آخر، لديه نسب عالية من التوتر والوسواس والاكتئاب، وهذا الأمر لا يُحل إلا بالعلاج والمصالحة مع فكرة العلاج النفسي الذي هو ضرورة مثل طبيب الأسنان وطبيب الصحة.

العلاج نعمة، ولكن العقول المتنورة وحدها قادرة على التأقلم معه.

Share.

About Author