!مئة عام على لبنان الكبير… ولم نصبح دولة بعد

0

أطلق لبنان عام المئوية الأولى لدولة لبنان الكبير، التي تم إعلانها عام 1920، لتصبح خريطة لبنان على الشكل الذي هي عليه اليوم. ولكن المؤسف في هذه الاحتفالية، أننا نحتفل على مئة عام من الأراضي، وليس من الدولة، لأن الدولة ما زالت مفقودة منذ ذلك الحين.

هل يعقل أن مئة عام مرت على الاحتفال بالخريطة النهائية للبنان، وما زلنا لم نحدد قرار السلم والحرب ومع من يفترض أن يكون؟ هل يعقل أن مئة عام مرت وما زلنا غير مدركين لأهمية بناء مؤسسات تحمي الدولة، ونترك هذه الدولة رهينة المصالح والأشخاص الذين يريدون اقتناص الفرص من أجل جني المكاسب؟ هل يعقل أن مئة عام مرت وما زلنا لم نقم بأي إجراء لحماية الحدود، وتنظيم الإدارة، وحماية الخزينة؟

ربما لا نستحق الدولة!

Share.

About Author