يمررون التعيينات الفاضحة في عز أزمة كورونا!

0

هناك فضيحة تحصل في مجلس الوزراء لا ينتبه أحد لها، وهي قضية التعيينات التي تمررها الحكومة تحت جنح الظلام ومن دون مراعاة أي قاعدة.

بعد الثورة التي حصلت في تشرين، خاف المعنيون من تمرير صفقاتهم وتعييناتهم كما كانوا يفعلون، ولكن يبدو أن أزمة كورونا التي تشغل الناس اليوم جعلت الموجودين في الحكومة يستسهلون تمرير هذه التعيينات.

ففي ظل غياب أي معارضة فعلية داخل الحكومة التي هي من لون واحد، ومن فريق واحد، أصبحت التعيينات تمر كما لو أن لا ثورة ولا انتفاضة ولا غليانا شعبيا حصل. وأصبح الوزراء مجرد دمى في يد شخص واحد يتحكم بما يريد، رغم كل المعارضة التي وجدها في الشارع قبل أشهر.

يكفي استهتارا بحقوق الناس، والمطلوب اليوم هو التصدي لهذا الموضوع بكل الوسائل الممكنة، من أجل حماية الدولة من نهش بعض السياسيين لمواقعها.

Share.

About Author