مؤتمر للبيئة في لبنان… ما هذه النكتة السمجة!

0

من المضحك أن نرى أن لبنان يستضيف مؤتمرا عالميا للبيئة، في حين أن وضعه البيئي من الأسوأ على كل الصعد، ويهدد حياة مواطنيه بالتلوث فيه.

إن لبنان بما يقوم به على الصعيد البيئي، يقتل البيئة كل يوم أكثر، وهذا الأمر يجعله من الدول المتأخرة على صعيد حماية البيئة، إن لناحية التلوث في الهواء، أو النفايات، أو الشواطئ. وبعد كل ذلك، يستضيف لبنان مؤتمرا ليتحدث مع الدول المتقدمة عن كيفية حماية البيئة.

كان يمكن للبنان أن يكون دوره فاعلا في هذا المؤتمر، لكن للأسف، ما زالت وزارة البيئة فيه تحظى بأقل ميزانية على الإطلاق، وبالتالي، ليست أولوية بعد لتبديل هذا المفهوم الخاطئ.

Share.

About Author

Loubnaniyoun is a non-profit organization, which aims to establish value for humanity by implementing improvements at various levels, mainly education, culture, environment and health. The organization seeks to ameliorate the living conditions for Lebanese people through the activities it carries out, as an attempt to compensate the lack of attention by the public sector.