الحريري لن يكون الحل في ظل ما نراه!

0

بات من الواضح أن رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية بعيدان كل البعد عن التوافق في ملف الحكومة، فالحريري يريد حكومة تكنوقراط صافية لا سياسيين فيها، فيما رئيس الجمهورية يصر على حكومة تكنوسياسية تضم وجوها سياسية من أجل الغطاء المفروض على الحكومة.

في ظل هذه المعادلة، إلى أين يذهب لبنان بعد تكليف الحريري إن حصل؟ ذاهبون إلى تكليف من دون أن يؤدي إلى نتيجة، لأن تعيين أسماء للوزارات من قبل الحريري سيؤدي في نهاية المطاف إلى رفض الرئيس عون للتشكيلة الحكومية، وسيجعل البلد رهينة سجال ثنائي بين الطرفين.

المشكلة أكبر من ذلك. المشكلة أن هناك طرفا أساسيا في لبنان ومعه جميع الحلفاء، لم يقتنع أن الحل هو بإبعاد السياسة عن العمل الحكومي في الفترة الراهنة، من أجل حماية لبنان من تداعيات التطورات المتسارعة على أرضه وفي الاقتصاد والمال. فهل نبقى منتظرين أن نموت من الجوع ليقتنعوا؟

Share.

About Author